IFC Markets Forex Broker

تعليقات باول الحذرة ترفع الأسهم العالمية

إن التعليقات الحذرة من قبل رئيس مجلس البنك الاحتياطي الفيدرالي باول وآمال مبيعات قوية في موسم الأعياد ما بعد عيد الشكر رفعت الأسهم الأمريكية في الأسبوع الماضي. واستردت سوق الأسهم الأمريكية خسائر الأسبوع الماضي حيث أن بيان باول حول سعر الفائدة الآن "أقل بقليل" من السعر المحايد تم تفسيره على أنه إشارة إلى أن البنك المركزي قد يبطئ وتيرة رفع أسعار الفائدة في العام المقبل. وقد ارتفع مؤشر SP 500 بنسبة 4.9٪ وارتفع مؤشر الدولار الأمريكي ICE بنسبة 0.2٪.

وانتعشت جميع مؤشرات الأسهم العالمية الرئيسية من خسائر كبيرة في الأسبوع السابق. وقد سجل ناسداك أكبر مكاسب حيث ارتفع بنسبة 5.6٪. وكانت معظم أزواج العملات الرئيسية تشكل ديناميكيات الأسبوع الماضي بينما تضيق نطاق التقلبات أكثر. وبقي الدولار الأسترالي قائدا من حيث نسبة التغير: فقد ارتفع بنسبة 1.1٪ مقابل الدولار الأمريكي مسترجعًا تقريبًا جميع خسائر الأسبوع الماضي.

ويجتمع بنكان مركزيان رئيسيان في هذا الأسبوع وهما البنك الاحتياطي الأسترالي وبنك كندا يومي الثلاثاء والأربعاء على التوالي. سيكون التركيز على التغيير المحتمل في السياسة النقدية الأمريكية في دليل رئيس مجلس البنك الاحتياطي الفيدرالي باول على التوقعات الاقتصادية أمام الكونغرس يوم الأربعاء. وستكون البيانات الواردة من تقرير سوق الوظائف يوم الجمعة مؤشرا رئيسيا على ما إذا كان البنك الاحتياطي الفيدرالي قد يقرر إبطاء وتيرة تشديد السياسة النقدية في العام المقبل.

أداة حصرية جديدة للتحليل

ا يوجد نطاق زمني محدد – من يوم إلى سنة

أي مجموعة تداول – فوركس ، أسهم ، مؤشرات إلى أخره..


انظر ايضاً :